مدرب كولومبيا: لن نهتم بالرقم القياسي أمام أوروجواي

رياضة
10
0

يترقب الأرجنتيني نيستور لورينزو، المدير الفني لمنتخب كولومبيا، المعركة المقبلة التي تنتظر فريقه أمام منتخب أوروجواي، من أجل اقتناص بطاقة الترشح لنهائي كأس أمريكا الجنوبية لكرة القدم (كوبا أمريكا 2024).

ويلتقي منتخب كولومبيا مع نظيره الأوروجواياني، مساء اليوم الأربعاء، في الدور قبل النهائي للمسابقة القارية، المقامة حاليًا في الولايات المتحدة.

وواصلت كولومبيا مسيرتها الخالية من الهزائم إلى 27 مباراة متتالية بعد فوزها الكاسح 5-0 على بنما في دور الثمانية للبطولة، التي توّجت بها عندما استضافتها على ملاعبها عام 2001.

لكن المنتخب الكولومبي يواجه منتخب أوروجواي، الذي صعد لقبل النهائي عقب فوزه بركلات الترجيح على نظيره البرازيلي في دور الثمانية، بعد انتهاء الوقت الأصلي بالتعادل بدون أهداف.

ومنذ خسارته بهدف دون رد أمام الأرجنتين، في فبراير 2022، لم يعرف منتخب كولومبيا طعم الخسارة في مختلف المسابقات، وفي حال عدم الهزيمة أمام أوروجواي، سيحقق الفريق رقمًا قياسيًا في عدد المباريات المتتالية التي تفادى فيها الخسارة.

ورغم ذلك، أكد لورينزو أن التركيز الكامل ينصب على المباراة المقبلة أمام أوروجواي، قائلًا إن الرقم القياسي سيوضع في أذهان لاعبيه عندما يخرجون من ملعب (بنك أوف أمريكا)، الذي يستضيف المباراة.

وقال “لورينزو” في مؤتمر صحفي عقده عشية المباراة: “لا أذكر الرقم القياسي لأكثر اللقاءات المتتالية تجنبًا للخسارة، الأمر يتعلق بخوض كل مباراة على حدة، هذه هي المواجهة الأكثر أهمية بالنسبة لنا”.

وتتطلع كولومبيا لبلوغ نهائي كوبا أمريكا لأول مرة منذ فوزها بلقبها الوحيد قبل 23 عامًا، عطفًا على النتائج الجيدة التي حققها الفريق خلال مبارياته الأربع التي لعبها بالمسابقة حتى الآن.

فريق لورينزو هو ثاني أعلى الفرق تسجيلًا للأهداف في هذه النسخة من كوبا أمريكا برصيد 11 هدفًا، لكنه سيواجه أقوى دفاع في البطولة، حيث تلقت شباك أوروجواي هدفًا واحدًا فقط حتى الآن، وهو أقل عدد من الأهداف التي تلقتها شباكها في أول أربع مباريات بكوبا أمريكا منذ عام 1959.

بينما تألقت الجودة الهجومية لكولومبيا حتى الآن، يتوقع لورينزو معركة شاقة ضد فريق المدرب الأرجنتيني المخضرم مارسيلو بييلسا.

وأشار لورينزو: “لا أعرف ما إذا كان هذان الفريقان لعبا أفضل كرة قدم (في البطولة)، لكنني أعتقد أنهما إيجابيان ويلعبان دائمًا من أجل البحث عن الفوز وهذا ما ينذر بعرض قوي بينهما”.

وتابع: “بالإضافة لامتلاك أوروجواي لاعبين في أفضل الفرق في العالم وذوي جودة عالية، فإنه يتمتع بروح قتالية عالية للغاية تسعى جاهدة لتحقيق التميز”.

وكشف: “أعتقد أن هذا هو التحدي الأكبر، المنافسة على هذا المستوى واللعب بشكل أفضل.. ستكون معركة شاقة ولكن هذا ما نهدف إليه”.

وتحمل هذه المباراة الرقم 46 في تاريخ مواجهات المنتخبين بكل المنافسات، حيث حققت أوروجواي 20 فوزًا، مقابل 14 انتصارًا لكولومبيا، فيما فرض التعادل نفسه على 11 مباراة خلال اللقاءات السابقة.