مجدي صابر: تغييرات جديدة بمسرح النافورة استعدادًا لحفلات الموسيقى العربية

الأجندة الثقافية
144
0

كشف الدكتور مجدي صابر، رئيس دار الأوبرا المصرية، عن تغييرات جديدة في مسرح النافورة الذي تقام على خشبته فعاليات الدورة الــ 31 لمهرجان الموسيقى العربية.

وأوضح صابر خلال المؤتمر الصحفي الخاص بتفاصيل الدورة 31 من مهرجان ومؤتمر الموسيقي العربية المقامة في الفترة من 20 أكتوبر حتى 3 نوفمبر المقبل، والمنعقدة حاليًا بالمسرح الصغير بالأوبرا، أن مسرح النافورة تم بذل جهد كبير به من أجل توفير المتعة للجمهور.

وأضاف صابر: أعددنا مستوى مختلفا لمسرح النافورة، وتفادينا جميع العيوب من أجل  توفير رؤية أكثر تميز وجودة حيث قمنا بضبط خشبة المسرح بحيث تم تزويد ارتفاع مدرج المسرح لحوالي 30 أو 40 سم وذلك لتوفير مستوى أفضل من الرؤية لآخر مشاهد في المسرح.

هذا بالإضافة إلى أننا قمنا بإجراء بعض تجارب الحفلات به خلال الفترة الماضية واطمأننا على مستوى الرؤية، وسيكون هناك مستوى أفضل لجميع الحضور في المشاهدة.

وأوضح صابر أن فعاليات المهرجان التي تقام  في الإسكندرية بالتوازي مع فعالياته بالقاهرة ستعود هذا العام لدار الأوبرا بمسرح سيد درويش هناك وذلك نظرًا لارتباط الجمهور به حيث كان قد تم نقلها العام الماضي بمكتبة الإسكندرية.

يحضر المؤتمر أعضاء اللجنة التحضيرية دكتور مجدي صابر رئيس دار الأوبرا المصرية، الفنانة جيهان مرسى مدير المهرجان والمؤتمر  الموسيقار حلمي بكر، الشاعر جمال بخيت، الإعلامي أمجد مصطفي ، المايسترو محمد الموجي، الشاعر هاني عبد الكريم، الموسيقار محمد مصطفى، الموسيقار محمد ضياء، الفنان أمجد العطافي، محمد منير رئيس الإدارة المركزية للموسيقي والنوت الشرقية والدكتورة رشا طموم رئيس اللجنة العلمية.