ما أهداف عملية اقتحام مخيم جنين فجر اليوم؟

الشأن الفلسطيني
45
0

أفاد مراسلنا من جنين بأن قوات كبيرة من الاحتلال اقتحمت فجر اليوم مخيم جنين بالضفة الغربية، مشيرا إلى أن أهداف العملية حملت 3 أوجه، أولا الوصول إلى والد منفذ عملية تل أبيب، رعد حازم، وهو الأمر الذي فشل به، ثانيا إخطار العائلة بقرار الهدم، والثالث اعتقال اثنين من المطلوبين بعد تدمير محتويات منزلهم، وهم أسرى محررون.

وأشار إلى استشهاد شاب فلسطيني، أحمد مساد، والذي يبلغ من العمر 18 عاما، برصاص قوات الاحتلال، فيما أصيب 3 آخرين باصابات بين متوسطة وخطيرة، إثر المداهمة التي جرت خلال ساعات الفجر الأولى بالمخيم.

حيث اقتحم جيش الاحتلال المخيم من المحاور الـ4 بهدف الوصول إلى والد منفذ عملية تل أبيب، وتم إلصاق ملصق يخطر بهدم  المنزل وأعطى العائلة حتى الثاني من مايو فرصة للاعتراض على قرار قائد منطقة الاحتلال بهدم المنزل.

وتابع مراسلنا أنه خلال العملية اعتقل جيش الاحتلال 3 شبان من داخل المخيم، واثنان أخرين من بلدة قباطيا بجنوب المدينة.

ولفت إلى أن الاحتلال أعلن أن قواته تعرضت لـ”توتر كبير واشتباكات عنيفة خلال اقتحام المخيم”.

وأكد أن قوات الاحتلال انسحبت بالكامل من المخيم، وعند عملية الانسحاب اندلعت مواجهة عند المدخل الغربي، حيث أطلق الاحتلال الرصاص بصورة عشوائية على عشرات الشبان الفلسطينيين، مما أدى إلى إصابة 4، بينهم الشهيد مساد.

وستنطلق مراسم تشييع الشهيد من المستشفى الحكومي في الحادية عشر صباحا.