“لافروف” يؤكد ضرورة توحيد القوى لمواجهة إعادة كتابة التاريخ

سياسة
140
0

بعث وزير الخارجية الروسي، سيرجي لافروف، بتحياته إلى المشاركين في المنتدى الدولي لمناهضة الفاشية، مشددًا على ضرورة توحيد القوى لمواجهة إعادة كتابة التاريخ وانتشار إيديولوجية التعصب.

وجاء في رسالة الوزير التي تلاها، فلاديمير بروخوروف، نائب مدير إدارة التعاون في مجال حقوق الإنسان بالخارجية الروسية: “في ظروف التمجيد، هناك ضرورة لتوحيد جميع القوى العقلانية أكثر من أي وقت مضى لمواجهة إعادة كتابة التاريخ وانتشار عقيدة التعصب، العالم اصطدم مجددًا بعواقب عدم أخذ العبرة من دروس الماضي”، بحسب وكالة الأنباء الروسية “تاس”.

ونوه الوزير بأنه “يتم في بعض الدول، ولعقود من الزمن، تمجيد المتعاونين مع النازيين وتم بالفعل إضفاء الشرعية على الفصل بين السكان على أسس ثقافية ولغوية، ويتم شن حرب خسيسة ضد التراث التذكاري السوفيتي، ومقابر العسكريين السوفييت الذين حرروا أوروبا، وبشكل عام، يتم غرس الكراهية تجاه كل ما يتعلق بروسيا، وتمثلت الذروة بالحرب الهجينة التي أطلقها الغرب الجماعي ضد روسيا على خلفية العملية العسكرية الخاصة لحماية سكان دونباس من هجمات النازيين الأوكرانيين الجدد”.

يعقد المنتدى المناهض للفاشية، المخصص لليوم الدولي لإحياء ذكرى ضحايا الفاشية، في الفترة من 12 إلى 13 سبتمبر في موسكو.