المغنية أديل خضعت “لخمس جلسات علاجية يوميا” خلال فترة طلاقها

أخبار الفن
21
0

كشفت المغنية البريطانية أديل عن أنها خضعت “لخمس جلسات علاجية في اليوم” خلال فترة طلاقها من زوجها السابق سيمون كونيكي، ففي آخر حفلاتها “ويكندز ويذ أديل” (عطل نهاية الأسبوع مع أديل) Weekends with Adele التي تقيمها في لاس فيغاس في الولايات المتحدة، شاركت صاحبة أغنية “إيزي أون مي” (Easy on Me) معجبيها بأنها تخضع للعلاج النفسي مجدداً للمساعدة “على تحمل المسؤولية مجدداً”، بحسب لقطات فيديو صورت خلال الحفل.

وفي عام 2019 انفصلت المغنية الحائزة على “جائزة غرامي” عن زوجها كونيكي الذي رزقت منه بالصبي أنجيلو (10) أعوام.

وتحدثت أديل على المسرح يوم الجمعة التاسع من ديسمبر (كانون الأول) قائلة “بدأت أتلقى العلاج مرة أخرى لأنني بقيت من دون علاج لسنوات عدة، وكنت بحاجة إلى البدء مجدداً، وقبل ذلك وخلال فترة طلاقي كنت أخضع لخمس جلسات علاجية في اليوم”.

اقرأ المزيد

وتابعت القول “لكنني توقفت عن تحميل نفسي المسؤولية عن سلوكي والأشياء التي سأقولها، ولأنني كنت أعود دائماً لمعالجي النفسي”.

وكشفت النجمة أنه عوضاً عن تحميل نفسها مسؤولية سلوكها كانت تحاول إيجاد تبرير منطقي لذلك مع معالجها، وقالت لجمهورها “أنا الآن أفعل ذلك لأنني أريد التأكد من أنني أستطيع أن أبذل المزيد كل أسبوع لأتمكن من منحكم كل شيء”، مضيفة أن الأداء الحي لا يزال غالباً يشعرها بالرهبة.

وأردفت، “كانت جلستي كلها هذا الأسبوع في غاية الأهمية، إذ تمحورت حول هذه العروض، وغالباً ما تنتابني مشاعر عاطفية. أحب صنع الموسيقى لكن هناك شيئاً ما في الأداء الحي يرعبني بالفعل ويملؤني بالرهبة”.

وختمت المغنية بالقول، “لهذا السبب لست من الفنانين الذين يقومون بجولات كبيرة، وقد قمت بذلك في المرة الأخيرة لأثبت أنه بوسعي ذلك، ولكن تجربة الحضور هنا في قاعة بهذا الحجم جعلتني أود أن أكون فنانة تؤدي عروضاً حية لبقية حياتي”.

يذكر أن المغنية على علاقة حالياً بالوكيل الرياضي ريتش بول.