وفد بحريني يشارك في منتدى بطرسبورغ الدولي

Sliderعالم
13
0

صرح سفير مملكة البحرين لدى روسيا أحمد الساعاتي، اليوم الخميس، أن وفداً كبيراً من المسؤولين البحرينيين برئاسة سمو الشيخ سلمان بن خليفة آل خليفة سيشارك في منتدى بطرسبورغ الاقتصادي الدولي في روسيا.

رئيس الوزراء البحريني الأمير خليفة بن سلمان آل خليفة

موسكو — سبوتنيك. وقال الساعاتي لوكالة “سبوتنيك”: “هذا العام أيضا سيشارك الوفد برئاسة سمو الشيخ سلمان بن خليفة، بتاريخ 23 إلى تاريخ 26 أيار/ مايو. ولدينا جدول أعمال حافل ومقابلات مع رؤساء الجمهوريات الروسية ومع محافظي الأقاليم ومع الوزراء الفدراليين ومع رؤساء شركات البترول وشركات الأغذية، ومع “فنيش إيكونوم بنك” مصرف التجارة الخارجية الروسي”.

وأكد السفير على أن “البحرين حريصة على المشاركة في منتدى بطرسبورغ الدولي للإعلام والاقتصاد، وسنويا يشارك وفد كبير من مختلف الوزارات والهيئات والمؤسسات الاقتصادية… ويتضمن الوفد عادة، مسؤولين في مجال الصناعات النفطية وفي مجال البنوك والمصارف وفي المجالات الاستثمارية والصناعية والتجارية”.

وشدد الساعاتي على أنه من أبرز الزيارات، ستكون المشاركة الروسية بمعرض الطيران في البحرين في شهر تشرين الثاني/ نوفمبر القادم، وستكون هناك مشاركة من “روس ابورون إيكسبورت” وهناك مشاركة من فرسان الجو الروسي، الذين سيقومون باستعراضات بهلوانية، إلى جانب شركات “سوخوي سوبر جيت”، ومعظم الشركات والتقنيات الروسية ستكون موجودة لعرض منجاتها في معرض البحرين الدولي”.

وتابع الساعاتي قائلاً: “هناك مشروع معروض من الجانب الروسي، بإنشاء مركز لتوزيع الحبوب الروسية إلى العالم العربي في البحرين، وجارية الآن المناقشة مع الجهات المعنية في روسيا، وهي وزارة التجارة والصناعة وبنك التجارة الخارجية وبعض الشركات المنتجة في روسيا، وقطعنا شوطاً طويلاً ونأمل بأن نواصل المناقشة”.

وأضاف السفير البحريني في هذا المجال، بأن “هناك حركة كبيرة في مجال الاتفاق بين شركات استيراد الأغذية من روسيا، وهناك شركات تستورد اللحوم والدجاج”.

 

والجدير الذكر، أن روسيا ومملكة البحرين، كانتا قد بحثتا في أواخر آذار/ مارس، مشروع إنشاء مركز لتجميع الحبوب في البحرين.

وأكد ممثل وفد المجلس الوطني البحريني في المحادثات مع نواب في الدوما (مجلس النواب) الروسي، في 29 آذار/ مارس، الإجراء حول مشروع إنشاء مركز لتجميع الحبوب في البحرين.

وأكد الساعاتي: “نريد أن ندعو الشركات الروسية للمشاركة في عمليات الاستكشاف والاستخراج وفي جميع عمليات صناعات النفط، لأن هذا سيكون منعطفاً في تاريخ الاقتصاد البحريني، لأننا سنتوجه بشكل قوي نحو صناعة النفط بإنشاء المصافي، ومن حيث معالجة النفط الخام واستخراج مشتقاته وكل الأمور المتعلقة بالنفط”.

وتابع السفير البحريني في موسكو: ” كما نعلم، روسيا متقدمة جدا في هذا المجال، ولدينا الآن اتصالات مع العديد من الشركات الروسية مثل “غازبروم” و”تات نفط” و”روس نفط” و”لوك أويل”، كل الشركات الأخرى مدعوة وتقوم بزيارات إلى البحرين “.

وأعرب الدبلوماسي البحريني عن أمله بأن “يكون هناك تعاون إلى جانب التعاون الذي تم التوقيع عليه قبل سنتين مع “غازبروم” من أجل اعتبار البحرين مركزاً لتوزيع الغاز الروسي في المنطقة”.

وأضاف بأن البحرين تتوقع خلال الأربع سنوات القادمة، أن تبدأ هذه الحقول في الإنتاج.

وذكر السفير البحريني بأن الجانبين كانا قد وقعا قبل سنتين اتفاقية تعاون مع “غازبروم” من أجل اعتبار البحرين مركزاً لتوزيع الغاز الروسي في المنطقة، مضيفا بأن البحرين انتهت الآن من إنشاء المخازن والحاويات، التي سوف تستقبل الغاز المسال.

والجدير الذكر، أن اللجنة العليا للثروات الطبيعية والأمن الاقتصادي في البحرين، كانت قد أعلنت في الأول من نيسان/ أبريل، التوصل إلى أكبر اكتشاف للنفط الصخري الخفيف والغاز العميق في تاريخ البلاد؛ وتقدر الكميات المكتشفة بأضعاف “حقل البحرين”، أول بئر نفطي يكتشف في البلاد. بحسب موقع “أخبار الخليج” البحريني.