هل يسير ليفربول على خطى ريال مدريد؟

Sliderرياضة
10
0

نجح نادى ريال مدريد فى كسر حاجز النحس الذى لازمه منذ بداية شهر مايو وتمكن من تحقيق فوزه الأول بجميع المسابقات هذا الشهر على سيلتافيجو بسداسية نظيفة، فى المباراة التى جمعتهما مساء أمس بملعب “سانتياجو برنابيو”، ضمن منافسات الجولة الـ37 من عمر مسابقة الدورى الإسبانى “الليجا”.

جاءت أهداف الريال عن طريق جاريث بيل (هدفين) إيسكو، أشرف حكيمى، سيرجى جوميز مدافع سيلتافيجو بالخطأ فى مرماه وتونى كروس، وذلك فى الدقائق 13، 30، 32، 52، 74 و 81 من عمر اللقاء.

وكان ريال مدريد افتتح مشواره فى شهر مايو الحالى بالتعادل مع بايرن ميونخ الألمانى بنتيجة 2 – 2 فى المباراة التى جمعتهما بملعب “سانتياجو برنابيو” بالعاصمة الإسبانية “مدريد”، فى “إياب” نصف نهائى دورى ابطال اوروبا.

وفى السادس من مايو، اكتفى ريال مدريد بالتعادل مع غريمه التقليدى برشلونة بهدفين لكل منهما، فى المباراة التى جمعتهما بملعب “كامب نو” معقل الفريق الكتالونى، ضمن منافسات الجولة الـ36 من عمر مسابقة الدورى الإسبانى “الليجا”.

وعلى الرغم أن برشلونة لعب بعشرة لاعبين منذ الدقيقة 48 بعد طرد لاعبه سيرجى روبرتو إلا أن ريال مدريد فشل فى استغلال النقص العددى واكتفى بالحصول على نقطة التعادل.

واصل ريال مدريد صيامه عن تحقيق الفوز فى شهر مايو، بعد الخسارة التى تعرض لها أمام إشبيلية بثلاثة أهداف مقابل هدفين، فى المباراة التى جمعتهما بملعب “رامون سانشيز بيزخوان” معقل الفريق الأندلسى فى اللقاء المؤجل من الجولة الـ 34 بمسابقة الدورى الإسبانى “الليجا”، قبل أن ينجح الفريق الملكى فى كسر حاجز النحس ويتمكن من تحقيق الفوز على سيلتافيجو.

ليفربول الإنجليزى المحترف ضمن صفوفه النجم المصرى محمد صلاح يأمل فى السير على خطى ريال مدريد قبل المباراة المرتقبة التى تجمع بين الفريقين فى نهائى دورى أبطال أوروبا المحدد له 26 مايو الجارى، بمدينة “كييف” الأوكرانية، بتحقيق الفوز على برايتون فى المباراة التى تجمعهما اليوم بملعب “آنفيلد”، ضمن منافسات الجولة الـ 38 والأخيرة من عمر مسابقة الدورى الإنجليزى الممتاز “البريميرليج”.

وكان ليفربول تلقى هزيمة ثقيلة أمام روما الإيطالى بنتيجة 2 – 4 فى المباراة التى جمعت بين الفريقين فى الثانى من مايو بملعب “الأولمبيكو” بالعاصمة الإيطالية فى “إياب” نصف نهائى دورى أبطال أوروبا.

 

وعلى الرغم من أن الهزيمة لم تؤثر على حظوظ ليفربول فى التأهل لنهائى دورى أبطال أوروبا إلا أن الأهداف الـ 4 التى سكنت شباك “الريدز” أثارت قلق الجماهير من التراجع الكبير للأداء الدفاعى للفريق.

وفى السادس من مايو، خسر ليفربول أمام تشيلسى بهدف دون مقابل فى المباراة التى جمعتهما بملعب “ستامفورد بريدج”، ضمن منافسات الجولة الـ 37 من عمر مسابقة الدورى الإنجليزى الممتاز “البريميرليج”.

وبات ليفربول مطالباً بتحقيق الفوز على برايتون الأحد فى ختام الدورى الإنجليزي، لضمان التأهل إلى النسخة القادمة من مسابقة دورى ابطال اوروبا، لاسيما أنه يحتل المركز الرابع فى جدول الترتيب برصيد 72 نقطة، متفوقاً بفارق نقطتين فقط على تشيلسى صاحب المركز الخامس.