نائب الرئيس الأمريكي يدعو باكستان إلى بذل جهود إضافية في مواجهة طالبان

Sliderدولي
20
0

دعا نائب الرئيس الأمريكي مايك بنس، رئيس الوزراء الباكستاني شاهد خاقان عباسي، الذي التقاه في واشنطن الجمعة إلى «بذل مزيد» من الجهود لمواجهة حركة طالبان.

وهددت الولايات المتحدة التي تتهم إسلام أباد بالتغاضي عن انشطة جماعات إسلامية متطرفة، بتعليق مساعدات تصل قيمتها إلى مليار دولار في حال عدم حصول تغيير ملحوظ من جانب هذا البلد.

وجاء في محضر اللقاء الذي نشره البيت الأبيض السبت، أن «نائب الرئيس بنس كرر طلب الرئيس ترامب للحكومة الباكستانية بذل مزيد من الجهود في مواجهة وجود حركة طالبان وشبكة حقاني وجماعات إرهابية أخرى على أراضيها».

وأضاف، أن «باكستان يمكنها أن تعمل بشكل وثيق أكثر مع الولايات المتحدة ويجب أن تقوم بذلك». وأعرب بنس عن أمله في دفع حركة طالبان إلى طاولة المفاوضات.

واقترح الرئيس الأفغاني أشرف غني نهاية فبراير/ شباط، محادثات سلام مع حركة طالبان، متحدثا عن احتمال الاعتراف بالحركة كحزب سياسي إذا قبلت بوقف إطلاق النار واعترفت بدستور 2004.