مقتل أكثر من 40 مسلحا من داعش على يد القوات العراقية والتحالف بالأنبار ونينوي

Sliderشرق أوسط
141
0

قتل 41 على الأقل من مسلحي تنظيم داعش الإرهابي بنيران القوات العراقية المشتركة وطيران التحالف الدولي في محافظتي الأنبار ونينوي شمال غربي العراقي.

ودمر الجيش العراقي بواسطة طائرة بدون طيار من طراز “أب4” مضافة لمسلحي التنظيم الإرهابى كان به ما بين من 10 إلى 15 إرهابيا، فضلا عن سيارة تحمل أسلحة وعتاد في منطقة الطرابشة الفاصلة بين تل أسود والبوعساف في الرمادي ضمن قاطع الفرقة العاشرة بالأنبار غربي العراق.

وأكدت الوزارة  أن القطاعات العسكرية دمرت قوات الفرقة العاشرة بالجيش جرافة مفخخة وسيارة مزودة برشاش أحادي وقتلت 25 إرهابيا, بينهم أحد أمراء داعش يدعى “أبو مهند الإداري” في منطقة الحامضية قرب قرية الطراح الثانية بالأنبار.

وأشارت إلى ان طيران التحالف الدولي قتل 16 من مسلحي داعش نتيجة قصف جوي لتقاطع الحضر قرب قرية الرمضانيات في اطار عمليات تحرير نينوى, ودمر مركبة مدرعة للتنظيم وخمسة عشر منصة صواريخ لداعش جنوب قرية  “الجدعة”.

علي صعيد متصل ,سلم ستة من عناصر داعش أنفسهم إلى قوات الفرقة الثالثة شرطة اتحادية المتواجدة في جبال مكحول بمحافظة صلاح الدين شمالي العراق,وتم اخضاعم للتحقيق.

كما تمكنت خلية استخبارات قيادة الشرطة الاتحادية من من إلقاء القبض على 18 مطلوبا بتهمة الإرهاب في سيطرة أمنية غرب قضاء بيجي.