معهد المحاسبين الإداريّين يطلق حملة إعلانية عالمية جديدة لتشجيع المختصين في الشئون المالية لمواكبة العصر التكنولوجي

Sliderاقتصاد
34
0

 

عمان، الأردن (ايلول 2018) – أطلق ’معهد المحاسبين الإداريّين‘ IMA® حملة إعلانية استراتيجية جديدة لدعم ’برنامج المحاسب الإداري المعتمد CMA. وتم الكشف عن الحملة الإعلانية في ’مؤتمر الشرق الأوسط الإقليمي‘ الذي ينظّمه ’معهد المحاسبين الإداريّين‘، أحد أبرز الفعاليات السنوية التي يتم تنظيمها خصيصاً لمساعدة المتخصصين في الشؤون المالية والمحاسبة لتسليط الضوء على التوجهات والتحديات والفرص المتاحة في مهنتهم.

ولم تكن مهنة المحاسبة بمنأى عن تأثيرات الذكاء الاصطناعي والتعلم الآلي. ومع ذلك، تتيح هذه التقنيات للمحاسبين الإداريّين في المنطقة فرصة غير مسبوقة لدعم اتخاذ قرارات العمل بصورة أفضل وأكثر سرعة واستراتيجية – بشرط امتلاكهم للمهارات المناسبة. وتوضح الحملة الجديدة دور المحاسب الإداري المعتمد في تحديد الاستراتيجية واتخاذ القرارات بشكل أكثر فاعلية عبر الشراكة مع زميل آلي، ليس في المكتب وحسب، وإنما في أنشطة بناء الفريق في سياق فكاهي يحاكي الواقع. يمكن مشاهدة الإعلان التلفزيوني بالكامل من خلال الرابط الإلكتروني: https://youtu.be/QfYA8KB77J8

 وفي إطار الجولة التي يجريها جيف تومسون في منطقة الشرق الأوسط هذا الأسبوع، الرئيس والرئيس التنفيذي لـ ’معهد المحاسبين الإداريّين‘، والحائز على شهادة محاسب إداري معتمد، وشهادة الاستراتيجيات والتحليل التنافسي، وشهادة مسؤول تنفيذي معتمد، ليعيد تأكيد دعم المعهد لأعضائه عبر أخذ زمام المبادرة ومساعدتهم في الارتقاء مع القدرات التي لا يمكن أتمتتها بسهولة، قال: “أطلقنا حملة ’You’ve Got to Earn It‘ في ظل جهودنا لاستيعاب كيفية تأثير الأتمتة على عمل المتخصصين في مهنة المحاسبة والتمويل.

ونمتلك اليوم معرفة كاملة بالتحديات والفرص التي يتيحها الذكاء الاصطناعي لمساعدة المحاسبين الإداريين على إضافة مزيد من التأثير والقيمة. وانطلاقاً من مكانتنا العالمية الرائدة، نأمل أن يستمد المتخصصون في القطاع الإلهام من هذا الإعلان لاعتماد التكنولوجيا واكتساب المهارات اللازمة للعمل مع أقرانهم “الآليين”.

ومن جانبها، قالت هنادي خليفة، مديرة العمليات بمعهد المحاسبين الإداريين في الشرق الأوسط وأفريقيا والهند: “يسعدنا أن نشهد التعاون بين أقطاب القطاع لمساعدة المحاسبين الإداريّين على اعتماد التكنولوجيا والعمل مع الذكاء الاصطناعي لاتخاذ قرارات أفضل وأكثر سرعة. الشركات بحاجة لتشجيع موظفيها على مواصلة التعلم والتطور؛ ويمكن أن تلعب الاتحادات المهنية دوراً مهماً كمصادر لتلك الشركات وموظفيها للاطلاع على أحدث التوجهات والمهارات ذات الصلة، وأفضل الممارسات في القطاع”.

ونجح ’مؤتمر الشرق الأوسط الإقليمي‘، الذي ينظّمه ’معهد المحاسبين الإداريّين‘ بالشراكة مع ’الجمعية الأردنية للمحاسبين الإداريّين‘، في استقطاب أكثر من 200 محاسب وطالب خبراء دوليين ومحليين من قطاع المحاسبة والتمويل بمن فيهم ممثلين عن البنك العربي، ومؤسسة ’إرنست آند يونج‘، و’مورجان إنترناشيونال‘، و’سايج‘ (الرعاة البلاتينيين)، بالإضافة إلى شركة ’وايلي‘ (الراعي الذهبي)، و’هوك إنترناشيونال‘ و’مجموعة الصرح‘ (الرعاة الفضيين).

وفضلاً عن إعداد المتخصصين لمواكبة انتشار الأتمتة في أماكن العمل، يمكن اعتبار برنامج المحاسب الإداري المعتمد بمثابة بوابة حيوية ترتقي بالمتخصصين في القطاع المالي نحو أدوار أكثر استراتيجية. ويتطلب البرنامج إتقان الـ 11 مجالاً الأكثر أهمية في المحاسبة الإدارية، بما في ذلك التحليل المالي، وتمويل الشركات، وإدارة المخاطر. للاطلاع على مزيد من المعلومات حول برنامج المحاسب الإداري المعتمد، يرجى زيارة الموقع الإلكتروني: www.imanet.org/cma.

نبذة عن معهد المحاسبين الإداريين

يعد معهد المحاسبين الإداريين – الذي تم اختياره للحصول على لقب الهيئة المهنية لعام 2017 من قبل نشرة المحاسب/المحاسبة الدولية – منظمة مهنية للمحاسبين والمتخصصين الماليين بمجال الأعمال، وهو واحد من أكبر وأبرز التنظيمات المهنية. وينصب تركيز المعهد بشكل حصري على تطوير مهنة المحاسبة الإدارية؛ كما يدعم هذه المهنة على المستوى العالمي من خلال عدد من المحاور مثل البحث وبرنامج المحاسب الإداري المعتمد (CMA)، والتعليم المستمر وتكوين شبكات التواصل، والتشجيع على تبنّي أعلى مستويات الممارسات الأخلاقية في العمل. وتضم الشبكة العالمية لمعهد المحاسبين الإداريين أكثر من 100 ألف عضو في 140 دولة و300 فرع محلي للمحترفين والطلبة. ويقع المقر الرئيس للمعهد في مدينة مونتفيل بولاية نيوجيرسي الأمريكيّة؛ وهو يقدّم خدمات مخصصة عبر أقسامه العالمية الأربعة في كلٍ من الأمريكيتين، وآسيا/المحيط الهادي، وأوروبا، والشرق الأوسط/الهند. ولمزيد من المعلومات عن المعهد، يُرجى زيارة الموقع: http://www.imanet.org.