عودة لوحة ليدي ريفز بعد 12 عاما من سرقتها

الأجندة الثقافية
26
0

أعلنت قوات الأمن اللبنانية، أنها تمكنت من استعادة لوحة مسروقة تعود للفنان الإسبانى العالمى سلفادور دالى وتقدر بملايين الدولارات.

وقالت المديرية العامة لقوى الأمن الداخلى فى بيان لها أنها، فى إطار عملية مكافحة جرائم سرقة الممتلكات الأثرية والاتجار بها، ضبطت فى بيروت عصابة مؤلفة من 4 أشخاص لبنانى و3 سوريين وفى حوزتهم لوحة للرسام دالى والمعروفة باسم “ليدى ريفز”.

وتدور روايات عدة حول هذه اللوحة التى يرجح أنها تعود إلى خمسينيات القرن الماضى وهى عبارة عن رسم ملون لسيدة جميلة ترتدى ثوبا أسود مكشوفا وترمى على كتفيها شالا من اللون الأزرق وتحمل فى يدها وردة حمراء.

وكان يتردد عبر التاريخ الحديث أن صاحبة هذا الرسم لم تدفع إلى الرسام الإسبانى أتعابه، وهى ليست المرة الأولى التى تسرق فيها هذه اللوحة حتى أصبحت تعرف باسم “لعنة الليدى ريفز”.

Comments are closed.