علاج سرعة القذف بالأعشاب والراحة النفسية

المرأة والأسرة
42
0

هناك عدد كبير جدًا من الرجال الذين يعانون من مشكلة سرعة القذف، حيث يعتبر القذف المبكر من أكثر المشاكل الجنيبة الشائعة لدى الكثيرين من الرجال، وخاصة الذين يبلغون من العمر أربعين عاماً.

يوجد أسباب عديدة للإصابة بمشكلة سرعة القذف والتي من أهمها ضعف الانتصاب والعجز الجنسي، كذلك التعرض للضغوطات النفسية والاضطرابات العصبية الشديدة. ولكن لا تقلق سيدي فهناك العديد من العلاجات الطبيعية الفعالة جداً للتخلص من تلك المشكلة، ومن خلال هذا المقال، سوف نتعرف معكم على علاج سرعة القذف طبيعيًا.

 

 

علاج سرعة القذف بالقرفة

من الأعشاب الطبيعية الأكثر فاعلية في علاج مشكلة سرعة القذف التي يعاني منها عدد ليس بقليل من الرجال هي أعشاب القرفة ذات الرائحة العطرية النفاذة. ونظرًا لإحتواء القرفة على بعض المركبات العطرية والمواد الكيميائية الطبيعية، فإنها تعتبر من أبرز أنواع الأعشاب العلاجية بسرعة القذف وإطالة مدة الجماع. كما وأن القرفة تدخل في صناعة العداد من الأدوية الطبية الخاصة بعلاج مشكلة القذف المبكر، حيث يتم مزجها مع عدة أنواع أخرى من النباتات الطبيعية من أجل تأخير القذف. لذلك، عليكِ بتحضير شاي القرفة اللذيذ المضاف إليه العسل وقدميه لزوجك حتى يتناوله قبل ممارسة الجماع بساعتين. كما ويمكنكِ اضافة مسحوق القرفة الى الأطعمة أثناء طهيها.

علاج سرعة القذف بالشوفان

ربما تكون حبوب الشوفان من العلاجات الطبيعية الغير متوقعة بالنسبة للكثيرين في علاج مشكلة سرعة القذف لدى الرجال. ولكن بعد إجراء الدراسات والتحاليل الطبية تبين أن سيقان الشوفان عندما تغلى مثل الشاي فإنها بذلك تساهم بنسبة كبيرة في تأخير القذف لدى الرجال وزيادة مدة العلاقة الحميمة. يعمل الشوفان على تخفيف القلق والتوتر والشعور بالراحة والهدوء النفسي، مما يعزز من زيادة الشعور بالمتعة واللذة الجنسية خلال الجماع، وهذا بعدما وجد الباحثون أن سيقان الشوفان تساعد على زيادة إفراز الجهاز العصبي لهرمون سيروتونين”، والذي يعرف باسم هرمون السعادة. والذي يقوم بدوره في القضاء على التوتر النفسي الذي يكون أحد أسباب الإصابة بالقذف المبكر. لذلك، يمكنك علي سيقان الشوفان في كمية مناسبة من الماء ومن ثم يتم تناوله قبل الجماع مباشرة.

 

علاج سرعة القذف بزيت النعناع

تلعب الزيوت الطبيعية دورًا هامًا في القضاء على مشكلة سرعة القذف بطريقة فعالة وطبيعية. ومن أبرز أنواع الزيوت الطبيعية التي تقوم بهذا الدور هو زيت النعناع. حيث يحتوي زيت النعناع على عدة خصائص مميزة تعمل على تقوية الانتصاب لدى الرجال والتي يؤدي بعد ذلك إلى تحسين الحيوانات المنوية والحد من ضعفها، باعتبار أن ضعف الحيوانات المنوية تؤدى إلى عدم القذف المنوي القوى. كما ويعمل زيت النعناع على زيادة الشعور بتخدير وتنميل أعصاب العضو الذكري، وتقليل الشعور بالإثارة، وهو ما قد يؤخر عملية القذف. لذلك، على كل رجل يعاني من سرعة القذف أن يقوم بتدليك العضو الذكري بزيت النعناع قبل ممارسة الجماع بعدة دقائق. وسوف يتم التخلص من مشكلة سرعة القذف المبكر.

علاج سرعة القذف بعشبة الهيليون

كما ويمكن للرجل التعافي من مشكلة سرعة القذف التي يعاني منها مسببة له شعور مؤرق للغاية من خلال استخدام عشبة الهيليون الطبيعية. فمن أبرز الفوائد التي تتميز بها عشبة الهيليون هي أنها تساهم في تعزيز صحة الحياة الجنسية لدى الرجل، ومن ثم تقوم بدورها في تأخير القذف لدى الرجال واطالة مدة الجماع مع زيادة الشعور بالمتعة واللذة والوصول إلى أقصى درجات الرغبة الجنسية. كما وتفيد عشبة الهيليون في زيادة الاشباع الجنسي لدى الزوجين، نظرًا لاحتوائها على نسبة عالية جدا من الفيتامينات الهامة التي تحتاجها الاعضاء التناسلية من أجل منحها الشعور بالطاقة والحيوية مع زيادة القدرة الفائقة على ممارسة الجنس بشكل حميمي. لذلك، يمكنك غلي عشبة الهيليون في مقدار مناسب من الماء وإضافة ملعقة من عسل السدر الجبلي ويتم تناوله يوميا لمدة أسبوع.

علاج سرعة القذف بالفازلين

من العلاجات الطبيعية لسرعة القذف وغير المتوقعة بالنسبة لبعض الأشخاص هي الفازلين. حيث تعتبر الفازلين مادة تجميلية متعددة الفوائد على الجسم، ولكن الأمر الأكثر غرابة هو أن الفازلين يستخدم أيضًا لعلاج بعض المشاكل الجنسية الشائعة والتي من أبرزها مشكلة سرعة القذف، وذلك من خلال دهن العضو الذكري بالقليل من الفازلين، والذي يقوم بدوره بعمل طبقة يمكن أن تخفف من سرعة القذف أو قذف الحيوانات المنوية الخارجة. يتشابه علاج الفازلين إلى حد كبير مع مبدأ الواقي الذكري في علاج سرعة القذف ولكن بشكل أخف. كما يعمل الفازلين على تنشيط الدورة الدموية وزيادة توريد الدم إلى العضو الذكري مما يساهم في تقوية انتصابه وإطالة مدة ممارسة العلاقة الحميمة.