روسيا: قرار “فيتش” اعتراف باستقرار الاقتصاد أمام الصدمات الخارجية

Sliderعالم
37
0

أكدت وزارة المالية الروسية أنه على الرغم من ضغط العقوبات المفروضة على روسيا فإن هناك حفاظ على التصنيف السيادي والاعتراف بالاستقرار الاقتصادي.

وقال وزير المالية الروسي أنتون سيلوانوف، للصحفيين: “نحن نرحب بقرار وكالة التصنيف “فيتش”، بإبقائها على النظرة الإيجابية للتصنيف السيادي لروسيا. في ظروف التقلبات في الأسواق الناشئة، المصحوبة بتهديدات مستمرة لتعزيز الضغط على روسيا، هذا القرار من الوكالة، هو اعتراف باستقرار اقتصادنا أمام الصدمات الخارجية وتقييم عالي لنوعية التنظيم الاقتصادي الكلي في روسيا “.

روبلات روسية

وكان المتحدث الصحفي باسم الرئيس الروسي، دميتري بيسكوف قد أكد، اليوم الجمعة، أن النظام المالي الروسي مستقر تماما على الرغم من تقلبات سعر الروبل.

وقال بيسكوف للصحفيين، ردا على سؤال بهذا الشأن: “تلاحظون وجود ديناميكية متعددة الاتجاهات. في الواقع، هناك بعض التقلبات، لكنني أكرر مرة أخرى وأود أن أذكركم ببيان المسؤولين في القطاع الاقتصادي والمالي، أن النظام المالي والاقتصادي في البلاد مستقر تماما”.

وبدأت العملة الوطنية الروسية في الهبوط بشكل حاد منذ منتصف الأسبوع الماضي، وسط المخاوف من فرض عقوبات أمريكية جديدة على البلاد.

وكانت وزارة الخارجية الأمريكية، قد أعلنت يوم الأربعاء الماضي، أن الولايات المتحدة ستفرض عقوبات جديدة على موسكو في 22 أغسطس/ آب الجاري، بسبب استخدام روسيا المزعوم لأسلحة كيميائية في سالزبوري.