رئيس الوزراء يجرى 4 اتصالات هاتفية لمتابعة حريق مستشفى الحسين الجامعى

Sliderمصر
9
0

تابع الدكتور مصطفى مدبولى، رئيس مجلس الوزراء، وزير الإسكان والمرافق والمجتمعات العمرانية، باهتمام بالغ، تطورات حادث الحريق بمستشفى الحسين الجامعى، وأجرى 4 اتصالات مع كل من فضيلة الإمام الأكبر شيخ الأزهر، ووزيرى الداخلية والصحة، ومحافظ القاهرة، للاطمئنان على إنهاء أعمال الإطفاء، والرعاية الكاملة للمصابين.

وعقب علمه بالحريق مباشرة، أجرى رئيس الوزراء اتصالاً هاتفياً بفضيلة الإمام الأكبر، الدكتور أحمد الطيب، شيخ الأزهر الشريف، واللواء محمود توفيق، وزير الداخلية، ومحافظ القاهرة، لحشد جميع الإمكانات والتنسيق الكامل، لسرعة تواجد معدات وأفراد الإطفاء، مع إخلاء المستشفى من المرضى، والمتابعة بشكل مستمر حتى انتهاء أعمال الاطفاء.

كما أجرى الدكتور مصطفى مدبولى اتصالاً بالدكتورة هالة زايد، وزيرة الصحة والسكان، للوقوف على الإجراءات المتخذة للتعامل مع الحادث، خاصة جهود إخلاء ونقل المرضى المحجوزين داخل المستشفى إلى المستشفيات المجاورة.

ووجه رئيس الوزراء بالتعامل السريع للحفاظ على أرواح المرضى داخل المستشفى، والتأكد من استكمال توفير الرعاية الطبية اللازمة لكل حالة بالمستشفيات الأخرى، مشدداً على المتابعة الدقيقة لتطورات الحادث أولاً بأول.