بيان سيناء التاسع: مقتل إرهابيين وضبط أسلحة وعبوات ناسفة

Sliderملفات
50
0

أعلنت القيادة العامة للقوات المسلحة المصرية، السبت، القضاء على عدد من المسلحين وتدمير بؤر إرهابية جديدة، خلال العمليات العسكرية المستمرة التي تخوضها قوات الجيش والأمن المصري في سيناء.

وأفاد البيان التاسع، للعملية الشاملة “سيناء 2018” بشمال ووسط سيناء، التي انطلقت خلال فبراير الحالي، بأنه تم قتل 3 تكفيريين وتدمير سيارة دفع رباعي مجهزة برشاش نصف بوصة.

كما أسفر رصد واستهداف بؤرة إرهابية شديدة الخطورة بشمال سيناء عن مقتل 4 من العناصر التكفيرية المسلحة، خلال تبادل لإطلاق النيران مع قوات المداهمة، حيث عثر على بندقيتين آليتين وعبوة ناسفة معدة للتفجير.

وأوضح البيان أن قوات الأمن تخلصت من عشرات العبوات الناسفة، إلى جانب تدمير مخازن أسلحة وأوكار تابعة للإرهابيين.

وأضاف أن المهندسين العسكريين قاموا باكتشاف وتفجير 45 عبوة ناسفة تمت زراعتها لاستهداف قوات المداهمات بمناطق العمليات.

وأشار إلى تدمير عدد 158 ملجأ ووكر ومخزن عثر بداخلهم على عدد من الأسلحة الآلية والذخائر وأجهزة الاتصالات اللاسلكية ودوائر النسف والتدمير ومواد الإعاشة وكميات كبيرة من مادة C4 شديدة الانفجار والمواد الكيماوية التي تدخل في صناعة العبوات الناسفة، وضبط أكثر من 7 أطنان من المواد المخدرة.

واشتمل البيان على ضبط وتدمير 7 سيارات تستخدمها العناصر الإرهابية، و32 دراجة نارية دون لوحات معدنية خلال أعمال التمشيط والمداهمة، فيما تم ضبط 408 أفراد من العناصر الإجرامية والمطلوبين جنائيا والمشتبه بهم.

يذكر أن الجيش المصري أعلن  في فبراير 2018، بدء خطة مجابهة شاملة ضد العناصر الإرهابية في عدة مناطق بينها شمال ووسط سيناء.

وحدد الجيش المصري 4 أهداف للعملية العسكرية الجديدة تتثمل في “إحكام السيطرة على المنافذ الخارجية وضمان تحقيق الأهداف لتطهير المناطق من البؤر الإرهابية وتحصين المجتمع المصري من شرور الإرهاب والتطرف بالتوازي مع مواجهة الجرائم الأخرى ذات التأثير”.(سكاي نيوز)