بنزيمة يتحدث عن “هدفه الغريب” في شباك ليفربول

رياضة
8
0

 اعتبر مهاجم ريال مدريد الإسباني كريم بنزيمة، أن هدفه في لقاء ليفربول الإنجليزي بنهائي دوري أبطال أوروبا في مايو الماضي “لم يكن من السهل تسجيله”.

وكان بنزيمة صاحب الهدف الافتتاحي بالمباراة التي استضافتها العاصمة الأوكرانية كييف، مما مهد الطريق لفوز الفريق الملكي بنتيجة 3-1، وتحقيق اللقب الأوروبي للمرة الثالثة على التوالي.

ورأى متابعون أن هدف اللاعب الفرنسي واحد من أغرب الأهداف في النهائيات الأوروبية، إذ أن بنزيمة مد قدمه اليمنى أمام يد حارس ليفربول لوريس كاريوس، ليقطع تمريرته ويحول مسار الكرة إلى الشباك الفارغة.

إلا أن المهاجم صاحب الـ30 عاما قال أثناء مقابلة مع قناة ريال مدريد التلفزيونية: “الهدف الذي سجلته في شباك ليفربول ليس سهلا كما يبدو في الشاشات. كثير من الناس يعتقدون أنه سهل لكنه ليس كذلك”.

وتابع بنزيمة: “يتطلب (تسجيل الهدف) كثيرا من الانتباه والتوقع. بالنسبة لي، المهاجم يحتاج لأن يكون قادرا على توقع مواقف مثل هذه”.

وخلال اللقاء الذي شهد إصابة محمد صلاح لاعب ليفربول وخروجه بعد نصف ساعة، نجح ساديو ماني في التعديل للفريق الإنجليزي، لكن هدفين آخرين لغاريث بيل حسما النتيجة للفريق الملكي.

وأضاف بنزيمة: “أعتقد أنها كانت واحدة من أفضل المباريات التي لعبتها مع ريال مدريد، من ناحية امتلاك الكرة ولمسها والمراوغات والتسديدات وكل شيء”.

ويواجه بنزيمة منذ فترة طويلة أزمة تهديفية مع ريال مدريد، ويتعرض اللاعب المستبعد من تشكيلة منتخب فرنسا لانتقادات حادة من جماهير الفريق.

وخلال الموسم الجاري، سجل بنزيمة 10 أهداف في كل البطولات مع ريال مدريد، ويبدو في طريقه لتخطي حاجز العشرين هدف لأول مرة منذ موسم 2015-2016، علما أن أفضل معدلاته التهديفية كانت في موسم 2011-2012 عندما هز الشباك 32 مرة. (سكاي نيوز عربية)