المطران اريسطوفولوس يتسلم مهامه الرسمية لادارة كنائس مادبا الارثوذكسية

أخبارنا
11
0

سلم غبطة البطريرك كيريوس كيريوس ثيوفيلوس الثالث بطريرك المدينة المقدسة وسائر اعمال فلسطين والاردن ورئيس مجلس رؤساء الكنائس في الاردن رسميا ادارة شؤون الكنائس في مادبا للنائب البطريركي المطران اريسطوفولوس.

واكد غبطته خلال كلمة القاها ان التطورات المتسارعة التي عبرت افق الكنيسة المقدسية والظروف والتحديات المحدقة بام الكنائس، حملت البطريركية وبعد اخذ بركة المجمع المقدس على اجراء عدة تغيرات ايار الماضي في بعض المناصب الحساسة منها تعين المطران اريسطوفولوس وكيلا بطريركيا في مادبا.

وقال خلال مراسم التسليم الرسمية التي جرت في كنيسة رقاد العذراء – حنينا، “عرفناكم يا سيادة المطران ابنا لطاعة الكنيسة منذ ان اختارك الله لحمل هذا السر المقدس، ومرنما ورعا في كنيسة القيامة المباركة، وراعيا صالحا ونوكل لك اليوم مهمة جديدة في محبة السيد المسيح لترعى ابناء كنائسنا الحبيبة في مادبا، ولتكون جزءا من ابنائنا المحبوبين في الاردن الغالي الذي يعيش جميع ابناءه بسلام متحدين في حب الله والانتماء للوطن والولاء للملك الامين عبدالله الثاني ابن الحسين المعظم.

وختم ” ادعو الله العلي القدير ان يعضدك لخدمة ابناء كنيستنا في مادبا، وان تكون الاب الحاني والاخ والمساند لابناءك ورعيتك الجديدة”.

وبدوره شكر سيادة المطران اريسطوفولوس البطريرك ثيوفيلوس الثالث والمجمع المقدس على منحهم اياه هذه الثقة، مؤكدا دوام الطاعة لقرارت المجمع وخيارات البطريركية وانه سيبقى الابن والخادم الامين لسر الكهنوت بتواضع وايمان في ام الكنائس.

وحضر مراسم التسليم عدد من الاساقفة والاباء الكهنة والشمامسة من الكنيسة الارثوذكسية ومختلف الكنائس، الى جانب عدد من الشخصيات الرسمية وجموع من ابناء الكنسة من مختلف انحاء المملكة.