القمة العربية تؤكد الوصاية الهاشمية على الاماكن المقدسة الإسلامية والمسيحية بالقدس

Sliderدول عربيةسياسة
12
0

اشادت قرارات القمة العربية “قمة القدس” بجهود جلالة الملك عبدالله الثاني، صاحب الوصاية الهاشمية على الأماكن المقدسة الإسلامية والمسيحية في القدس الشريف وفي الدفاع عن هذه المقدسات وحمايتها.

وجددت قرارات القمة، التي اختتمت اعمالها في الظهران اليوم الاحد، رفض كل محاولات اسرائيل “القوة القائمة بالاحتلال” المساس بهذه الرعاية والوصاية الهاشمية، وتثمين الدور الأردني في رعاية وحماية وصيانة المقدسات الإسلامية والمسحية في القدس في إطار الرعاية والوصاية الهاشمية التاريخية، التي أعاد التأكيد عليها الاتفاق الموقع بين جلالة الملك عبدالله الثاني والرئيس الفلسطيني محمود عباس.

وعبرت قرارات القمة عن الدعم والمؤازرة لإدارة أوقاف القدس والمسجد الأقصى الأردنية في الدور الذي تقوم به في الحفاظ على الحرم والذود عنه في ظل الخروقات الإسرائيلية والاعتداءات على موظفيها ومطالبة إسرائيل بالتوقف عن اعتداءاتها