العبادي يخرج عن صمته بعد تدهور أوضاع البصرة ومهاجمة البعثات الدبلوماسية

سياسة
10
0

أعلن رئيس الوزراء العراقي حيدر العبادي، عقب وصوله، اليوم الاثنين، إلى محافظة البصرة، رفضه الاعتداء على القنصليات والبعثات الدبلوماسية في البلاد.

وقال العبادي، في مؤتمر صحفي عقده، اليوم، بالمحافظة: “جئنا للمحافظة لتنفيذ قرارات مجلس الوزراء بشأن البصرة، ولايمكن أن يكون هناك خدمات دون وجود أمن”. وأضاف العبادي: أن “الاعتداء على القنصليات والبعثات الدبلوماسية مرفوض”.

حيدر العبادي

وأكد أن الوضع في البصرة مستتب، لافتا إلى أن إرسال قوات إضافية جاء تلبية لطلب المحافظة. وقال رئيس الوزراء العراقي إن “الوضع الامني في البصرة مستتب”، مؤكداً أن “إرسال قوات إضافية إلى المحافظة جاء تلبية لطلب المحافظة“.

وكان رئيس الوزراء العراقي حيدر العبادي، وصل، في وقت سابق اليوم، إلى محافظة البصرة، التي تشهد احتجاجات شعبية منذ أسابيع، على رأس وفد وزاري كبير.

وتشهد محافظة البصرة، الغنية بالنفط، احتجاجات على مدار الأسابيع الأخيرة ضد تردي الخدمات وتلوث المياه، خلفت عددا من القتلى والجرحى.

واشتدت حدة التظاهرات خلال الأيام القليلة الماضية، حيث شهدت المحافظة حرق مبنى مجلس المحافظة ومقار أحزاب سياسية منها مقار منظمة بدر وحزب الدعوة والفضيلة وعصائب أهل الحق.

كما أضرم متظاهرون غاضبون، يوم الجمعة الماضي، النار في مبنى القنصلية الإيرانية في محافظة البصرة جنوب العراق.