الصين تؤكد قدرتها على الحفاظ على نمو اقتصادي رغم التحديات في 2019

اقتصاد
10
0

قال رئيس مجلس الدولة الصيني لي كه تشيانغ، إن بلاده لديها الثقة والقدرة الكاملتين للحفاظ على معدل نمو اقتصادي في نطاق ملائم خلال عام 2019، رغم التحديات.

وأضاف تشيانغ – في كلمته خلال لقائه مع خبراء أجانب عاملين بالصين من الولايات المتحدة وألمانيا وبريطانيا وكوبا والسويد بمناسبة العام القمري الصيني الجديد – أن الاقتصاد الصيني لديه المرونة والإمكانات الكافية والمجال الواسع، لا سيما مع وجود سوق محلية هائلة وموارد بشرية ثرية يبلغ قوامها نحو 4ر1 مليار شخص، مؤكدا أن هناك ثقة كاملة في القدرة على الاحتفاظ بمعدل نمو اقتصادي في نطاق ملائم رغم المخاطر والتحديات المتعددة في 2019.

وأوضح أن معدل النمو، الذي تحقق العام الماضي بنسبة 6ر6% تم تحقيقه بصعوبة، واعتمد على الناتج الاقتصادي العالي للغاية والتوظيف الكافي للعمالة بشكل عادل، والتحسين المتواصل للبيئة الاقتصادية، مشيرا إلى أن الصين ستمضي قدما في الإصلاحات على نحو ثابت، وستحفز الحيوية والإبداع لنحو 100 مليون كيان سوقي.

ولفت تشيانغ إلى أن الصين تعتزم تعزيز تسهيل الإجراءات الإدارية، تفويض المزيد من السلطات إلى المستويات الأقل، تحسين القواعد التنظيمية، توفير خدمات أفضل، خفض الضرائب والرسوم على نطاق أوسع، إلى جانب زيادة تيسير الوصول إلى السوق، وتوفير بيئة أعمال تقوم على المنافسة العادلة.

وأشار إلى أن الصين متمسكة بتوسيع الانفتاح على العالم الخارجي، وتعلم التكنولوجيا المتقدمة والاستفادة من خبرات البلدان الأخرى، مع التزامها بالتنمية الشاملة، منوها بأن الصين ترحب بدخول جميع البضائع والتكنولوجيات التنافسية في العالم، وستحمي بكين حقوق الملكية الفكرية بشدة وستسرع وتيرة التحويل السوقي لنتائج الابتكار.

وكان المكتب الوطني الصيني للإحصاءات أكد في أحدث بيانات نشرها الأسبوع الماضي أن الاقتصاد الصيني، ثاني أكبر اقتصاد على مستوى العالم، نما في عام 2018 بنسبة 6ر6% على أساس سنوي ليصل إلى 0309ر90 تريليون يوان (نحو 28ر13 تريليون دولار)، وهو معدل تجاوز الهدف الرسمي الذي حددته الصين عند نحو 6.5%.