الرئيس السيسي يعلن إنشاء لجنة مشتركة بين مصر وبلغاريا لتعزيز التعاون

Sliderمصر
13
0

رحب الرئيس عبد الفتاح السيسي، اليوم الثلاثاء، برئيس وزراء بلغاريا بويكو بوريسوف والوفد المرافق له في مصر، معلنا أن لجنة مشتركة بين البلدين ستنشأ لتعزيز التعاون المشترك، على أن تجتمع بداية العام المقبل في صوفيا.

وقال الرئيس السيسي، خلال مؤتمر صحفي مشترك مع رئيس وزراء بلغاريا عقب مباحثاتها في القاهرة اليوم الثلاثاء، إن المباحثات جرت في مناخ ودي عكس حجم التفاهم المشترك والعلاقات التاريخية لأكثر من ٩٠ عاما بين البلدين.

وأضاف “اتفقنا على تعزيز التعاون المشترك في كافة المجالات المختلفة من تعليم وصحة ونقل التكنولوجيا والرقمنة والرياضيات، لاسيما في ظل توافر إرادة سياسية من جانب الطرفين”.

وأوضح الرئيس السيسي “ناقشنا القضايا ذات الاهتمام المشترك ونشكر بلغاريا على نقلها صوت مصر داخل الاتحاد الأوروبي”، مشيرا إلى أن بلغاريا تقوم بدور إيجابي لنقل أهمية مصر وضرورة استقرار المنطقة من خلال استقرار مصر، مضيفا أننا نقدر من جانبنا أن بلغاريا دولة هامة في استقرار أوروبا.

وقال الرئيس السيسي “ناقشنا أيضا الأزمة الليبية والسورية وأهمية تنسيق المواقف بين مصر وبلغاريا إزاء هذه القضايا، وكذلك أهمية إيجاد حل للقضية الفلسطينية من خلال حل إقامة الدولتين في إطار حدود عام ١٩٦٧، واقامة دولة فلسطينية عاصمتها القدس الشرقية.

وأعلن أنه ستنشأ اللجنة المشتركة المصرية البلغارية وتجتمع بداية العام القادم في صوفيا لوضع إطار وصياغة سريعة للموضوعات محل التعاون، وخلال النصف الثاني من العام القادم تنعقد اللجنة للمرة الثانية في القاهرة، على أن تعقد بعد ذلك بصفة دورية مرة كل عام في عاصمتي البلدين بالتناوب.

وشدد الرئيس السيسي على أن المباحثات عكست الرؤية العظيمة لرئيس وزراء بلغاريا والقواسم المشتركة بيننا، لافتا إلى مناقشة مكافحة الهجرة غير الشرعية والجرائم عبر الحدود.

وقدم الرئيس السيسي التحية والتقدير لرئيس الوزراء البلغاري، مشددا على أن مصر وبلغاريا بينهما علاقات مستواها متقدم وراقي والمباحثات اليوم أعطت دفعة كبيرة جدا لهذه العلاقات المتميزة.

من جانبه، قال بويكو بوريسوف رئيس وزراء بلغاريا إنه إلى جانب التاريخ العريق والمعالم التاريخية والقيم التي تتمتع بها مصر وبلغاريا، نحن نتشابه فيما يتعلق بالتسامح الديني، والرئيس السيسي معروف بأنه حامي القيم المسيحية في مصر كما ننظر في بلغاريا بكل تقدير للمسلمين وغيرهم من الطوائف.

وأضاف رئيس وزراء بلغاريا “تحدثنا عن جسور نقل التكنولوجيا والتعاون في مجال التعليم والرياضيات والعلوم الطبيعية والرئيس السيسي قال إنه مستعد لاقامة جامعة خلال عام في مصر لنقل العلوم البلغارية، ويمكننا أيضا تعزيز التعاون في مجالات الصحة والصناعات العسكرية والطاقة”.

وأوضح أنه أطلع الرئيس السيسي على استعداد بلغاريا لإنشاء مراكز لجمع التغذية بخبرة بلغارية وبلقانية لمساعدة دول مثل الدول الافريقية.

وأكد أنه الضروري تشكيل اللجنة المشتركة المصرية البلغارية لتضم كل وزراء الدولتين لتجتمع مرتين العام القادم ثم مرة كل عام.

وقال “ناقشنا تعزيز التعاون في مجال مكافحة الهجرة غير الشرعية وتهريب الآثار، لأن مصر وبلغاريا غنيتان في هذا المجال، وأيضا مكافحة الارهاب وتعزيز الأمن العام”، معربا عن شكره للرئيس السيسي والوزراء المصريين على كرم الضيافة والاستقبال الرائع.

وقال رئيس وزراء بلغاريا “أنا على يقين أن الرئيس السيسي يسعي لأن تكون مصر بلدا آمنا لمواطنيه وسائحيه الذين نتمني أن يعودوا إلى مصر”، لافتا إلى أن مصر ستستضيف مطلع العام القادم مؤتمر الاتحاد الأوروبي والدول العربية ونأمل أن يزيد ذلك المؤتمر من التعاون بين الدول الأوروبية ومصر وبين بلغاريا ومصر.