الرئيس السيسي يشهد افتتاح مشروع إسكان “غيط العنب” بالاسكندرية

مصر
11
0

شهد الرئيس عبد الفتاح السيسي صباح اليوم الأربعاء افتتاح مشروع الإسكان غيط العنب (بشاير الخير – ٢) بمحافظة الاسكندرية.

حضر الاحتفال المهندس مصطفى مدبولي رئيس الوزراء وزير الإسكان والمجتمعات العمرانية والفريق أول محمد زكي القائد العام للقوات المسلحة وعدد كبير من الوزراء وكبار رجال الدولة .

ويعد مشروع مدينة “بشائر الخير- ٢”، هو المرحلة الثانية لاستكمال مشروع التطوير الحضارى لمنطقة غيط العنب، والذى شملت فيه المرحلة الأولى ١٦٣٢ وحدة سكنية، وتستهدف المرحلة الثانية إنشاء ١٨ بلوك وعمارة فردية، بإجمالى ٣٧ عمارة، تشمل ١٨٦٩ وحدة سكنية، علاوة على العديد من الخدمات الأخرى والمحال والمولات التجارية بالدورين الأرضى والأول وتم تجهيز جميع الوحدات السكنية وتزويدها بالأثاث وجميع الأجهزة اللازمة.

بدأ الافتتاح بتلاوة آيات من الذكر الحكيم للقارئ الشيخ أيمن عقل.

وعقب تلاوة آيات من الذكر الحكيم ، بدأ عرض فيلم تسجيلي من إنتاج إدارة الشئون المعنوية عن مدينة “بشاير الخير 2 “، أظهر إطلالة الاسكندرية الساحلية على شاطئ البحر المتوسط، وإرثها الحضاري ، وتسارع وتيرة الكثافة السكانية على مدى عقود ، خاصة في منطقة “غيط العنب” ، أخطر المناطق العشوائية بالاسكندرية.

وقد استعرض الفيلم حالة الخدمات بمنطقة “غيط العنب” حيث أظهر نقص المياه وضيق المنازل بساكنيها، وتخلل الأمطار لأسطح المنازل ، كما استعرض تكليفات الرئيس للقيادة العامة للقوات المسلحة بالإشراف على المرحلة الأولى من مشروع “بشاير الخير “، وعرض الفيلم كذلك مراحل إنشاء المرحلة الثانية من المشروع “بشاير الخير 2” .

وعقب عرض الفيلم التسجيلي في إطار فعاليات افتتاح مشروع الإسكان غيط العنب (بشاير الخير – ٢) ، أكد اللواء أركان حرب، علي عادل عشماوي قائد المنطقة الشمالية العسكرية بمدينة الإسكندرية أن هذا المشروع يعد نموذجا فريدا من نماذج التكافل الاجتماعي التي تحض عليه كافة الشرائع والأديان السماوية، كما أنه يعد دليلا دامغا على أن التعاون بين أجهزة ومؤسسات الدولة ورجال الأعمال المخلصين سيؤتي حتما ثماره إذا صدقت النوايا، فالهدف أولا وأخيرا يصب في خانة المصلحة العليا للمجتمع المصري .

وقال ” في إطار الإعداد لهذا المشروع تمت إزالة جميع المنازل والمباني والمنشآت العشوائية بالمنطقة المخططة على مسطح أرض حوالي 50 ألف متر مربع أي ما يقارب 12 فدانا في توقيت متزامن مع افتتاح (بشاير الخير 1) حيث كان اجمالي حجم أعمال الهدم 143 ألف متر مكعب ، وتم الانتهاء من جميع أعمال الإخلاء وتأمين المرافق والإزالة خلال شهرين من بدء التنفيذ ” .

وأضاف أنه تم تنفيذ أعمال الإخلاء والإزالة في نفس توقيت إعداد الدراسات والتصميمات المعمارية والانشائية ودراسات التربة الأثار البيئية وكذلك إعداد الدراسات الخاصة بتوصيل المرافق لشبكات المياه والصرف الصحي والغاز والكهرباء والتليفونات .

وأكد أنه في إطار توجيهات الرئيس عبد الفتاح السيسي تم الانتهاء من جميع أعمال المشروع في زمن قياسي بلغ عاما ونصف العام ، لسرعة تلبية احتياجات أهالي المنطقة لتوفير مسكن لائق بهم حيث يتكون المشروع الحضاري ” بشاير الخير 2″ من عدد 37 عمارة بإجمالي 1869 وحدة سكنية كاملة المرافق والفرش والتجهيز توفر الحياة الكريمة لحوالي 10 آلاف مواطن بالإضافة إلى 4 مصاعد كهربائية لكل بلوك سكني بالإضافة إلي مسطح تجاري بمساحة 17 ألف متر مربع يتكون من 338 محلا تجاريا متوسط مساحة المحل 32 مترا تقريبا بالدور الأرضي و13 مولا تجاريا بمساحة 915 مترا مربعا للمول الواحد بالدور الأول علوي وطرق أسفلتية بطول 250 مترا بالإضافة إلي 15 ألف متر مربع أرصفة ومسطحات خضراء .

وقال اللواء أركان حرب، علي عادل عشماوي قائد المنطقة الشمالية العسكرية بمدينة الإسكندرية – خلال فعاليات افتتاح مشروع الإسكان غيط العنب (بشاير الخير – ٢) – إن هذا المشروع الحضاري ليس نهاية المطاف فهناك مشروعات أخري يجري العمل فيها على قدم وساق مثل “بشاير الخير 3 وبشاير الخير 5 ” والتي ستصل بنهاية تنفيذها إلى حوالي 600 عمارة بها حوالي 30 ألف وحدة سكنية على مسطح ارض 225 فدانا تقريبا ومسطحات مائية تصل إلى حوالي 200 ألف متر مربع مما يوفر أماكن لإقامة كريمة متكاملة الفرش والأجهزة الكهربائية شاملة كافة المرافق لحوالي 150 ألف مواطن.

وأضاف أنه جاري العمل بمحور المحمودية شريان الأمل الذي يضع مدينة الاسكندرية على خريطة التنمية الشاملة والمستدامة والذي أعطى سيادة الرئيس أوامره بالعمل به خلال مؤتمر الشباب الرابع بمدينة الإسكندرية، بالإضافة إلى المشروعات الأخرى التي تم الانتهاء منها وهي مبنى محافظة الإسكندرية جراج الخالدين و ممشى الكورنيش وكبائن ستانلي ومبنى رئاسة مجلس الوزراء بالاسكندرية، إلي جانب العديد من المشروعات الاخرى التي تقوم بها قيادة المنطقة الشمالية العسكرية مثل رفع كفاءة بعض المدارس وإمدادها بالأثاثات المدرسية .

ووجه عشماوي الشكر إلى مؤسسات وأجهزة الدولة المختلفة التي ساهمت مساهمة فعالة كي يخرج هذا المشروع إلى النور ويأتي على رأسها وزارة الإسكان والمرافق والمجتمعات العمرانية ووزارة الكهرباء والطاقة المتجددة ووزارة البترول والثروة المعدنية ووزارة النقل ومحافظة الإسكندرية والبنك المركزي والبنك الأهلي المصري بنك مصر وصندوق تحيا مصر ، كما قدم الشكر لرجال الأعمال المخلصين والشركات الخاصة التي كان لها أثر بالغ في انجاح هذا المشروع .

وقال عشماوي ” أما الشكر كل الشكر لرجال المنطقة الشمالية العسكرية الذين يواصلون العمل ليل نهار من أجل الحفاظ على كفاءتهم القتالية والمشاركة في عملية البناء والتنمية واخص بالشكر رجال الشعبة الهندسية بالمنطقة الشمالية العسكرية على ما بذلوه من جهد ليكونوا عند حسن ظن الجميع بهم .. ولابد أن نرجع الفضل لأهله فكل التحية والتقدير للقادة والمحافظين السابقين الذين ساهموا في إقامة مثل هذه المشروعات” .

وتابع : ” سيادة الرئيس أنه ما كان من الممكن أن يخرج هذا المشروع لولا الدعم اللامحدود من القيادة العامة للقوات المسلحة والذي مكننا من أداء مهامنا العسكرية بالاضافة إلى اشتراكنا في اعمال البناء والتنمية .. ولا يسعنا يا سيادة الرئيس إلا أن نجدد عهدنا معكم وقسمنا أمام شعبنا بأن نبقى دائما محافظين على كفاءتنا القتالية ومشاركين في كل عمل مخلص يؤدي ويعود بالنفع على وطننا العزيز حتى نرى مصر دائما في المكانة التي تليق بها والتي تستحقها عاشت مصر قوية أبية مصانة وحمى الله شعبها من كل مكروه وسوء”.

المصدر : أ ش أ