الاردن يدين حادثيّ باريس وسور أبايا الإرهابيّين

Sliderدول عربية
12
0

دانت الحكومة بشدة العمل الجبان، الذي نفذه إرهابي يوم أمس، بطعنه مجموعة من الأشخاص في باريس، ما أسفر عن عدد من القتلى والجرحى.

كما دانت الحكومة التفجيرات الإرهابيّة التي تعرّضت لها ثلاث كنائس في مدينة سور أبايا الأندونيسيّة، ما أدى إلى وقوع قتلى وجرحى بعد أن نفذها ثلاثة انتحاريون.

وقال وزير الدولة لشؤون الإعلام الناطق الرسمي باسم الحكومة الدّكتور محمّد المومني اليوم الاحد: “إن الحكومة الأردنيّة تدين هذا العمل الإرهابيّ الجبان، وتستهجن قيام فئة ضالّة منحرفة بهذه الأعمال الإرهابيّة”، مؤكداً أنّ استهداف دور العبادة هو جرمٌ منافٍ لجميع القيم الدينيّة والمبادئ التي تقوم عليها الشرائع السماويّة.

وأكّد أنّ هذا العمل الإرهابيّ يتطلّب تضافر جهود المجتمع الدولي، ومختلف الأطراف، لاجتثاث الإرهاب الأعمى الذي يقتل الأبرياء ولا يفرّق بين شخص وآخر في أيّ من بقاع العالم.

وقدم المومني باسم الحكومة التعازي الحارة للحكومتين الفرنسية والأندونيسيّة، وللشعبين الفرنسي والأندونيسي، وأسر ضحايا الحادثين الإرهابيين الأليمين، متمنّياً الشفاء العاجل للجرحى. (بترا)