الأمم المتحدة تطالب بتمديد عمليات نقل المساعدات الإنسانية للمدنيين بسوريا

Sliderعالم
10
0

دعا مساعد الأمين العام للأمم المتحدة للقضايا الإنسانية مارك لوكوك إلى تمديد عمليات نقل المساعدات الإنسانية إلى المدنيين السوريين عبر الحدود وخطوط الجبهة.

وقال لوكوك، أمام مجلس الأمن الدولي حسبما أفادت تقاري إخبارية اليوم الثلاثاء، إنه خلال الأشهر التسعة الأولى من 2018 تلقى أكثر من 750 ألف شخص شهريا مساعدة غذائية من خلال أنشطة الأمم المتحدة عبر الحدود وخطوط الجبهات.

وأشار المسؤول الأممي إلى أن منطقة الركبان، التي يبلغ تعدادها 50 ألف نسمة، لم تتلق مساعدات منذ يناير وأوضاعها “صعبة”، موضحا أن”هناك تقارير تفيد بأن أطفالا يموتون بسبب الظروف الصحية السيئة وعدم توفر العلاج”، داعيا إلى السماح للقوافل الإنسانية التابعة للأمم المتحدة بالوصول إليها.

يذكر أن الأمم المتحدة كانت أعلنت مؤخرا عن تأجيل إرسال قافلة مساعدات لمخيم الركبان لأسباب “أمنية” ، ويشار إلي أن هذا المخيم الذي يأوي أكثر من 50 ألف نازح سوري يقع داخل منطقة أمنية أنشأها التحالف الدولي الّذي تقوده واشنطن في العام 2016 بالقرب من قاعدة التنف العسكرية على الحدود مع العراق والأردن.