..آخرهن إليسا.. فنانات أصبن بسرطان الثدي..

أخبار الفن
9
0

اليسا

القاهرة – سارة إبراهيم

خبر إصابة الفنان بمرض السرطان بالتأكيد ليس بالخبر الحزين على الدائرة الضيقة المحيطة بالنجم سواء الأقارب والأصدقاء؛ لكنه خبر يحزن كل عشاق وجمهور النجم.

مؤخرا أعلنت المطربة اللبنانية إليسا عن إصابتها بمرض سرطان الثدي، وهو الأمر الذي تسبب في حزن وصدمة لمحبيها؛ لكنها طمئنت جمهورها بعدما أكدت أنها تلقت العلاج وشفيت منه تماما.

إليسا ليست الأولى التي عانت من هذا المرض الخطير؛ لكن تعرضت عدد كبير من الفنانات العربيات للإصابة بالمرض الخطير “سرطان الثدي”، والذي واجهنه بكل شجاعة وإصرار على الشفاء منهن من انتصرن عليه، ومنهن من خسرن معركتهن وفارقن الحياة.

نجمات انتصرن على السرطان:

1- زهرة الخرجي:

أصيبت الفنانة الكويتية زهرة الخرجي بسرطان الثدي عام 2015، وقد أمضت عامين كاملين وهي تصارع هذا المرض اللعين في مستشفيات لندن، حتى تماثلت للشفاء عام 2017.

2- ريم البنا:

تعد الفنانة ريم البنا من أشجع الفنانات اللاتي واجهن مرض السرطان الثدي بشجاعة لا مثيل لها خلال فترتين في حياتها، حيث لم يستطع هذا المرض الخبيث أن يحرمها من حبها للحياة و للغناء، وقد شاركت تجربتها مع جمهورها ولم تتردد بالظهور حليقة الرأس أثناء تلقيها العلاج الكيماوي.

ومن كتاباتها حول المرض: “استطعت تجاوز المرض لأنني فهمت أن المعنويات مهمة ولدي قوة داخلية وطاقة جعلتني أتجاوز المحنة”.

وحاولت منح الكثير من المعنويات القوية لمثيلاتها المريضات من خلال تدويناتها، فكتبت اثناء فترة إصابتها بالمرض للمرة الثانية: “العلاج أفقدني شَعري، لكنّه لم يُفقدني ابتسامتي ولا روحي المرحة المُفعمة بالتفاؤل والحب والحلم.. سأتجاوز هذه الفترة بسلام وسأنتصر على مرض سرطان الثدي المُشاكس كما انتصرت في السابق، وها أنا الآن أقترب من الشفاء لأنني قررت ذلك، ولأنّي أحب الحياة، ولأنّي أحب الناس، ولأنّي أريد أن أغني أكثر وأقدّم لشعبي ولبلدي أكثر”، إلا أنها قد تدهورت حالتها الصحية بشكل كبير في شهر مارس الماضي.

3- فاديا الطويل:

الإعلامية فاديا الطويل أصيبت بسرطان الثدي منذ أعوام كثيرة، وقد قاومته بكل عزيمة وطاقة إيجابية الى حين انتصارها عليه، ولم يكد يمر وقت طويل على شفائها حتى أصيبت بسرطان في القفص الصدري ثم لاحقا بورم في المخ، الا أنها نجحت في التغلب على أمراضها ودفعتها تجاربها القاسية الى أن تساند مرضى السرطان وتدعوهم الى التفاؤل.

4- ياسمين غيث:

الفنانة المصرية الشابة ياسمين غيث، والتي شاركت في مسلسل “حلاوة الدنيا”، وجسدت خلاله دور فتاة تعاني من مرض السرطان، عاشت فعليا تجربة اصابتها بهذا المرض الخبيث عام 2016، إلا أنها نجحت في التغلب عليه بسبب التفاؤل والإصرار على محاربته.

تجربة ياسمين غيث مع المرض وتواصلها مع متابعيها في عرض حالتها على مواقع التواصل الاجتماعي، دفع القائمين على المسلسل لاختيارها لتجسيد دور “هبة” فيه، وبالفعل نجحت في الاضاءة على المرض بكل تفاصيله في المسلسل رغم انها كانت تتلقى العلاج الكمياوي اثناء تجسيدها الدور.

5- بسمة وهبة:

كشفت الاعلامية المصرية بسمة وهبة عام 2013 عن إصابتها بسرطان الثدي، وظلت تعاني من المرض لعدة سنوات، والعلاج الكيماوي أفقدها شعرها وأثر على جلدها، إلا أنها في النهاية تغلبت على مرضها، واليوم تمارس حياتها بشكل طبيعي.

6- نورا رحال:

عانت الفنانة السورية نورا رحال من مرض سرطان الثدي عام 2007، إلا أنها لم تستسلم للمرض، وحاربته بشجاعة، وخضعت لعمليات الترميم بعد استئصال الثدي والتي استمرت لمدة عامين ونصف.

وفي إحدى تصريحاتها بعد شفائها، قالت: “ازددت أنوثة وعرفت معنى الانوثة… أنا معافاة اليوم، وسعيدة. أقدر قيمة جسدي وأشكر الله يومياً على هذه التجربة التي هي أجبن من أن تهزمني أو تكسرني. أنا احب الحياة أحب نفسي وكل من حولي، واتمنى ألا تتكرر مرة أخرى”.

7- بدرية أحمد:

كشفت الفنانة الإماراتية بدرية أحمد في شهر نوفمبر الماضي عن إصابتها بمرض سرطان الثدي، حيث كشفت إنها كانت تجري عملية تجميلية لتصغير الصدر، فالأطباء اكتشفوا إصابتها بتقرحات وأورام حميدة في الثدي.

حيث قالت: “العملية كانت تصغير ثدي فوجدوا التهابات وتقرحات وأورام فاستئصلوا نصف صدري، الأورام كانت حميدة الحمد لله لكن كان ممكن يدخل في القنوات ويتحول.. نص الصدر راح”.

8- شادية:

أصيبت الفنانة المصرية الكبيرة شادية بسرطان الثدي قبل اعتزالها الفن، فاضطرت للخضوع لعملية لاستئصال الثدي، وبعد شفائها تبرعت بمنزلها ليكون مركزا لأبحاث الأمراض السرطانية.

إليسا:

كشفت الفنانة اللبنانية إليسا عن إصابتها بمرض سرطان الثدي، حيث قالت إن قصة كليب أغنيتها “إلى كل اللي بيحبوني” هي قصتها الحقيقية، وأنها قصدت بهذه الأغنية توجيه الشكر لجمهورها ولكل من دعموها في هذه المحنة الصعبة.

إليسا نشرت مقطع فيديو من كليب أغنيتها الذي كشف عن معاناتها مع المرض وكيفية تحديها له من خلال عملها، كما نشرت مقاطع لها وهي تتلقى العلاج، وعلقت عليه باللغة الإنجليزية، بقولها: “أنتم السبب وراء قوتي وصحتي.. أنتم قوتي وهذه القصة هي لأقول لكم “شكرا” لكل من يحبني”.

الفنانة اللبنانية طمأنت جمهورها بتأكيدها أنها شفيت من المرض، ودعت كل النساء إلى الكشف المبكر عن سرطان الثدي.

فنانات انتصر عليهن المرض:

1- ناهد شريف:

أصيبت بمرض سرطان الثدي عام 1979، وبدأت رحلة علاج في الخارج إلا أنها باءت بالفشل، ورحلت الفنانة بعد خمس سنوات من المعاناة من المرض.

2- مديحة كامل:

أصيبت مديحة كامل بالمرض وهي في أوج نجاحها وسافرت إلى لندن لاستئصال الورم، وبالفعل تم شفائها، إلا أن المرض هاجمها مرة أخرى بعد اعتزالها وارتدائها الحجاب إلى أن وافتها المنية.

3- هالة فؤاد:

بعد اعتزال الفنانة هالة فؤاد للفن بفترة قصيرة أصيبت بمرض سرطان الثدي، وبدأت رحلة علاج طويلة، وقد شفيت من المرض لفترة قصيرة، إلى أن عاودها مرة أخرى بشراسة إلى أن توفيت عام 1993.